عرض مشاركة واحدة
  رقم المشاركة : [16]  
قديم 30-07-16, 10:43 PM
 
1R-1026
عضو ذهبي

  1R-1026 غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي





1R-1026 is on a distinguished road
مقال رد: آن الأوان للانتقال من التوحش إلى الرحمة

http://www.azzaman.com/?p=172246
– JULY 30, 2016
الله أكبر – مقالات – خالد الخزرجي

الله أكبر … كلمتان عظيمتان ..بها يُنادى الى الصلاة ..وبها تبدأ الصلاة ..وبها يعلوصوت الاذان على مدار أوقات الزمن في الدقيقة والساعة و اليوم والشهر والسنة في كل ارجاء المعمورة.. ويتحقق ذلك بفعل اختلاف الوقت ..تقديما وتأخيرا ..بين الدول التي يعيش بها المسلمون..وبها تذبح النذور ..وبها فتح الله للمسلمين ألامصار في مشارق الارض ومغاربها عبر تاريخهم ..والله أكبر ينطق بها الانسان المسلم كعلامة تعجب عن فعل يغضب الله والناس …وتحتمل ايضا كرد فعل تعجب عن صوت جميل لقارىء القرأن مثلا.. وتستخدم كذلك عند كثير من المسلمين اثناء تشيع الجنازة …والله أكبر تدل على عظمة الخالق سبحانه وتأكيد على انه أكبر من كل كبير….. كجزء اساس من معناها اللغوي والاصطلاحي …؟؟

وهي كلمة تؤمن بها و لاتختلف عليها الامم من اهل الكتاب جميعا ..؟؟

ومع تقدم الزمن وارتفاع وتيرة التأمر على الاسلام والمسلمين …نتيجة الضعف والهوان الذي اصاب العالم الاسلامي …ظهرت على السطح حركات وتنظيمات دينية تدعي الدفاع عن الاسلام وحقوقه …وباسماء وعناوين مختلف …والذي يدعو الى الغرابة ..

ان جميع هذه الحركات والتنظيمات والكثير من المليشيات التي تحمل عناوين دينية ايضا ….لم توجه اسلحتها وبنادقها تجاه اعداء الاسلام…وانما عملتْ بكل قساوة ووحشية على قتل المسلمين وتدمير دولهم واقتصادهم وبناهم التحتية؟

وعملت هذه الحركات والتنظيمات والمليشيات المبرمجة باجندة خارجية معادية للاسلام على تحويل هذه الكلمة من معانيها السامية العظيمة الى كلمة يكبر بها لذبح المسلمين على اختلاف طوائفهم وقومياتهم بل أستخــــدموا شتى انواع القتل ..وتفــــننوا به للقضاء على اكبر عدد من المسلمين وغير المسلمين الذين يعيشون تحت كنف العالم الاسلامي..؟

فالانتحاري الذي يفجر نفسه بين الابرياء لقتل اكبر عدد منهم …يصرخ قبل تفجير نفسه الله اكبر ..وعند الهجوم في العمليات العسكرية ..يصرخون الله اكبر ..وعند الانتصار يصرخون الله اكبر ..؟؟ وأبشع من ذلك كله ..عندما يقومون بذبح الناس كالخراف يصرخون الله اكبر..

ان الله ايها المجرمون السفاحون القتلة ..يدعو الى السلام والمحبة والوئام بين خلقه وشرع بالثواب والعقاب لكل اعمال الخير والشر..

لقد اسأتم الى العروبة والاسلام حتى أصبحنا نحن العرب والمسلمين أناس غير مرغوب بنا في كثير من دول العالم..؟؟

الذي اريد من مقالي هذا تنبيه الناس واولياء الامور ..ان ينبهوا ابناءهم ويشرحوا لهم ماترتب على بلدنا وشعبنا من جراء أفعال هؤلاء المجرمين الذين يعملون على تدمير بلدنا وشعبنا تحت غطاء الدين والدين منهم براء ..؟؟

لقد خسر العراق مئات الالاف من خيرة شبابه من جراء النزاع الطائفي الذي افتعلته دولة الاحتلال ..ودول طامعة بالعراق …فكل ادوات تنفيذ هذا النزاع كان على يد هذه التنظيمات والحركات التي أشرت اليها انفا …

وللاسف الشديد مازال هؤلاء يعملون على عدم استقرار العراق وشعبه.. وما تفجير الكرادة ..وتفجير الكاظمية الاخيرين الا مسعى يقوم به هؤلاء السفاحون …لاعادة الفتنة الطائفية بين العراق ..

فحذار ياشعبنا العظيم ..حذار ايها الغيارى ..ليعمل كل من موقعه لوأد هذه الفتنة في مهدها ….ولشهداء العراق الرحمة والمغفرة وجنات الخلد …والخزي والعار للقتلة المارقين اعداء العراق وشعبه ..

Click to share on Facebook (Opens in new window)Click to share on Twitter (Opens in new window)

 

 

توقيع » 1R-1026

من مواضيع 1R-1026

رد مع اقتباس