اعلانات خــورنة القوش
كاردينيا للورود والهدايا اعلن هنا
شخصيات القوشية في سطور دليل المنتدى
كرم الالقوشي karam alqoshy فيسبوك
اخبار شعبنا اخبار القوش اعلن هنا


عرض خاص ... فقط بـــ 25 $ ... اعلانك على موقع خورنة القوش لمدة شهر كامل ... اعلن اليوم ليصل الى اكثر من 130.000 الف متابع
دعوة للإنضمام لأسرتنا
اسم العضو
كلمة السر تأكيد كلمة السر البريد الإلكتروني تأكيد البريد الإلكتروني
التحقق من الصورة
رجاء ادخل الستة أرقام أو الحروف الظاهرة في الصورة.


تاريخ الميلاد:    
هل انت موافق على قوانين المنتدى؟

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
الشماس سمير كاكوز تامل اليوم العشرون شهر يونيو
بقلم : الشماس سمير كاكوز
قريبا

العودة   منتديات خورنة القوش > الاقسام العــــــــــــــــــــامة > منتدى المشاكل العاطفية والاجتماعية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : [11]  
قديم 15-01-11, 02:51 AM
 
Karam Alqoshy
مدير عام

  Karam Alqoshy غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي





Karam Alqoshy is on a distinguished road
افتراضي رد: لــكــل رجــل لم يــعــرف قدر حبيبته المخلصة

طبعاً موضوع حلو كلش وعجبني هووواية

عاشت ايدج دلوعتنا المبدعة على الاختيار

تحياتي الج

 

 

توقيع » Karam Alqoshy

من مواضيع Karam Alqoshy

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [14]  
قديم 13-10-11, 08:01 PM
 
الوردة الحمرا
عضو ذهبي

  الوردة الحمرا غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي





الوردة الحمرا is on a distinguished road
رد: لــكــل رجــل لم يــعــرف قدر حبيبته المخلصة

دلوعتي دومج مبدعة-عاشت أيدج-كلام صحيح-مئة بالمئة

 

 

توقيع » الوردة الحمرا

من مواضيع الوردة الحمرا

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [15]  
قديم 14-10-11, 02:59 AM
 
◦●Ħǿŧ ŚặℓℓΨ●◦

  ◦●Ħǿŧ ŚặℓℓΨ●◦ غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي





◦●Ħǿŧ ŚặℓℓΨ●◦ is on a distinguished road
افتراضي رد: لــكــل رجــل لم يــعــرف قدر حبيبته المخلصة

شكرا وردايتي على مروركم الراقي ~
نورتوني

 

 

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [17]  
قديم 21-10-11, 02:53 AM
 
◦●Ħǿŧ ŚặℓℓΨ●◦

  ◦●Ħǿŧ ŚặℓℓΨ●◦ غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي





◦●Ħǿŧ ŚặℓℓΨ●◦ is on a distinguished road
افتراضي رد: لــكــل رجــل لم يــعــرف قدر حبيبته المخلصة

هذا من ذوقج يا ذهب انتي
منورة ~

 

 

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [18]  
قديم 08-12-11, 03:35 AM
 
1R-1026
عضو ذهبي

  1R-1026 غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي





1R-1026 is on a distinguished road
افتراضي رد: لــكــل رجــل لم يــعــرف قدر حبيبته المخلصة

لكل امرأة لا تعرف قدر حبيبها و رفيق دربها ، الحب هو انتِ عندما لا تطالبينني بما منحتيني اياه ذات يوم ، في صبا ح يوم من الايام استيقظت وحيدا و وجدت نفسي لست انا كما كنت سابقا في عنفوان الشباب حيث القوة و المجد ، فراقكِ و بعدكِ عني و اهمالكِ لي قد اتعبني كثيرا و ارهق جسدي اكثر و زاد مرارة آلامه ، من اين جئتِ ؟ ما هذه القسوة في عينيكِ و ادعائكِ معرفة خيانتي و خداعي و كذبي و اخطائي ؟ انتِ لستِ مظلومة ! ما تدعين به من صبر و تحمل و مسامحة و صمت و بكاء و غفران لي هو اكذوبة شنيعة وعظمى ! انتِ تكررين اخطائي امامي و امام الاخرين باستمرار ! ماذا تريدين مني ؟ لقد توسلت اليكِ كثيرا ، و رجوتكِ كثيرا ، و ركعت امامكِ اكثر ، فماذا بعد ؟ الا يكفيكِ اذلالي و تحجيمي و اخضاعي ؟ هل انتِ صرتِ مكان الله لتدينني ؟ ما معنى الاخلاص ؟ نحن جئنا بالكلمات و جعلناها قيود على انفسنا ، اي انسان يعيش و لا يخطيء و لا يشتهي و لا يحسد و لا يتفاخر و لا يموت ؟ ، هل الدود احسن مني لينال بسمة او نظرة او محبة من قلبكِ ؟ و لماذا تحبين المال اكثر مني ؟ أليست القناعة مع التقوى اعظم كنز في الحياة ؟ أليس المال وسيلة نحو القداسة و ليس الهدف ؟ فلماذا تعوجين الحق و القضاء ؟ أليس الفرح و الشكر و الصحة احسن من كل شيء في الوجود ؟ هل احاكم الله لانه لم ينصفني ؟ و هل المليارات من البشرية ستحاكم الله و تدينه لانه لم يرفه معيشتها ؟ هل انتِ قديسة و بارة تماما ؟ اذا كنت انا الشيطان الوحيد في العالم فلماذا احببتيني انا بالذات ؟ ماذا كان غرضكِ من الارتباط بي ؟ أصلاح ، شفقة ، طمع ، أكراه ، انتقام ، فقدان بصر و بصيرة ، اذا ، انا لم اكن وحدي مذنبا ، فيوجد الله و الناس و انتِ ، انا لم اجبركِ ، انتِ اخترتيني و ضفرتِ بي ، لقد ابكيتكِ قليلا من دموع التماسيح ، و تحملتُ ضربكِ و اهاناتكِ المستمرة لي ، و صياحكِ و غضبكِ الذي ليس له نهاية لحد الان ، لقد ابكيتيني نهرا من الدماء الحارة المتدفقة الغزيرة المستمرة الجريان التي ارهقت قلبي و اضعفت نبضاته و اوهنت جسدي فصرت كهلا و هرما و انا لم اتجاوز العشرين من سنوات عمري ، ارجوكِ كفاكِ تمزيق شرايين قلبي بادعائكِ القداسة و الطهارة ، نعم انا انسان خاطيء ، لكنني سأتوب ، انا نادم على آثامي ، و احتاج الى من يقف بجانبي ، لكنني لا اجد احدا ، ارجوكِ و اتوسل اليكِ أن تعودي اليَ ، لان قلبي قد تحطم كثيرا و تلاشى من الحزن و الغم و الالم و البكاء المرير ، فانا في حيرة من الحياة و اجدها بلا معنى و بلا (عفاف ) ، ارجوكِ سامحيني للمرة الا خيرة ، لانني في مرارة العيش بدونكِ ، و لا تستغربي غدا عندما لا تجدينني في الحياة ، و لكن ثقي انني حتى اللحظة الاخيرة كنت اردد مع نفسي و اقول عليكِ انتِ عظم من عظامي و لحم من لحمي ، انتِ بالحقيقة كنتِ نصفي الثاني الحلو و انا كنت علقما و ضالا و ضائعا و لم يسعفني احد ، و حتى الله تخلى عني ، وداعا الى الابد ، آمين . .

 

 

توقيع » 1R-1026

من مواضيع 1R-1026

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [19]  
قديم 08-12-11, 04:10 AM
 
◦●Ħǿŧ ŚặℓℓΨ●◦

  ◦●Ħǿŧ ŚặℓℓΨ●◦ غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي





◦●Ħǿŧ ŚặℓℓΨ●◦ is on a distinguished road
افتراضي رد: لــكــل رجــل لم يــعــرف قدر حبيبته المخلصة

شكرا لتواجدك الراقي ~

 

 

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [20]  
قديم 23-01-12, 11:41 PM
 
1R-1026
عضو ذهبي

  1R-1026 غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي





1R-1026 is on a distinguished road
عاجل رد: لــكــل رجــل لم يــعــرف قدر حبيبته المخلصة

حبيبتي الغالية المخلصة التي لم أعرف قدرك ،
" كل أليف سيجتمع بأليفه ، لأن فم الرب قد أمر و روحه يجمعهما معاً "
(إشعياء16:34) ، آمين .
اليوم .. بالصدفة ،
قد ألتقيتك في الطريق ،
حاولت أن أتملص و أفر من أمام وجهك ،
لم يسعفني الحظ ،
لأنك اقتربت بالخطوات السريعة نحوي و توقفت أمامي ؛
كان شوق العشق و الهوى لا يزالا بين عينيك ،
اللتان لم تفارقان التحديق في عينيَ الخائفتان المذهولتان المتعبتان ،
فصعقت ببريق نور وجهك ،
بادر تيني :
بالتحية و السلام و السؤال عن صحتي و عن أحوالي
و غمر تيني :
بالابتسامات و الفرح و البهجة ،
و حاولتِ :
أن تطيلي من زمن لقائنا ،
كنت :
أسيراً لكِ لدقائق معدودة فقط ،
مستغرقاً في الأحلام ،
متعجباً من كلام النعمة المنبثق من :
" فمك " ،
إلا إن فشلي المتواصل في حياتي ،
أيقظني من هذه الدقائق الغالية جداً على قلبي ،
و التي كنت خلال الفترة السابقة ،
منذ افتراقنا ،
برغبة شديدة ،
أئن و أتحرق شوقاً إليها ،
كنت أطلب وجهك من كل قلبي ،
لأتأمل :
جمالك الرائع و سبحان الله ما خلق ،
و أخلاقك السامية و النبيلة ،
كنت :
أرجو نظرة واحدة فقط من عينيك ،
لأشفى ،
و أروي عطشي من :
حبك
و اشبع قلبي :
من حنانك ،
أما اليوم :
ارتبكت
و ارتعبت
و فزعت ،
نسيت الشجاعة و الجرأة و المصارحة ،
و صرت جباناً و ضالاً و ضائعاً ،
فأجبتك :
بجمل قصيرة مختصرة ،
و تركتك للحال على استعجال ،
كأنني أقضي عمل مهم ،
الأرض لم تسع رجليَ من الجري ،
فصرت بعيداً عنك ،
فنظرتك من بعد ،
فوجدتك لا تزالين متوقفة في مكانك ،
وحدك ،
تحدقين إليَ ،
محتارة و مستغربة جداً لفرط حماقتي و جهلي و تجاهلي ،
اليوم قد تأكدت بأنك :
كثيرة المحبة و الإحسان و الوفاء و الأمانة ،
أنت حقاً جديرة بالثقة و الاحترام ،
قد كللك الله بالمجد و البهاء و الكرامة ،
أما أنا :
فإن رجائي ضعيف جدا و بائس ،
أشتاق إلى عطفك ،
أحتاج إلى تعزيتك لي ،
أنت روحي و لذتي ،
ترأفي عليَ و ارحميني ،
أمسكي بيدي اليمنى ،
كطفلٍ صغيرٍ أعتبر يني ،
أنت نور حياتي ،
لما وجدتك وجدت الحياة ،
لا معنى للحياة بدونك ،
دائماً أتذكر كلماتك ،
مسرتي و ابتهاجي بها ،
كمن وجد غنيمة وافرة ،
خبأتها في قلبي ،
هوذا على صدري نقشت أسمك
" عفاف " ،
أنت أمامي دائماً ،
من خلفٍ و من قدامٍ قد حاصرتيني ،
أين أذهب من روحك ؟ ،
كالنهار هكذا الليل أنت معي ،
استيقظت من النوم و أنت بعد معي ،
الآن نفسي منحنية جداً ،
تستغيث ،
أنا في مذلة و ضيق شديد بدونكِ ،
أرجوك لا تخاصميني و لا تحتقريني و لا ترذليني ،
أنا أحبك جداً بجنون ،
أنا أنتظرك ،
" يا الله ، أرجعنا ، و أنر بوجهك علينا ..."
(مزمور3:80) ،
آمين .

 

 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة BB code متاحة قوانين المنتدى
لا تستطيع الرد على المواضيع الابتسامات متاحة
لا تستطيع إرفاق ملفات كود [IMG] متاحة
لا تستطيع تعديل مشاركاتك قوانين المنتدى
الانتقال السريع

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

الساعة الآن 08:59 PM.