اعلانات خــورنة القوش
كاردينيا للورود والهدايا اعلن هنا
شخصيات القوشية في سطور دليل المنتدى
كرم الالقوشي karam alqoshy فيسبوك
اخبار شعبنا اخبار القوش اعلن هنا


عرض خاص ... فقط بـــ 25 $ ... اعلانك على موقع خورنة القوش لمدة شهر كامل ... اعلن اليوم ليصل الى اكثر من 130.000 الف متابع
دعوة للإنضمام لأسرتنا
اسم العضو
كلمة السر تأكيد كلمة السر البريد الإلكتروني تأكيد البريد الإلكتروني
التحقق من الصورة
رجاء ادخل الستة أرقام أو الحروف الظاهرة في الصورة.


تاريخ الميلاد:    
هل انت موافق على قوانين المنتدى؟

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
الشماس سمير كاكوز اية الثالث والعشرون من اكتوبر
بقلم : الشماس سمير كاكوز
قريبا

العودة   منتديات خورنة القوش > †† اقسام الديـــــــن المسيحي †† > †† محطات تاريخية †† > الملتقى العام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : [1]  
قديم 21-07-16, 04:44 PM
 
1R-1026
عضو ذهبي

  1R-1026 غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي





1R-1026 is on a distinguished road
ص أخبار إذاعة الفاتيكان2016/7/21

مؤتمر صحفي في الفاتيكان لتقديم زيارة البابا فرنسيس الرسولية إلى بولندا - RV
http://ar.radiovaticana.va/news/2016...%D8%A7/1245767
21/07/2016 13:36:SHARE



عقد مدير دار الصحافة الفاتيكانية الأب فدريكو لومباردي مؤتمرا صحفيا في دار الصحافة التابعة للكرسي الرسولي لتقديم زيارة البابا فرنسيس الخامسة عشرة خارج الأراضي الإيطالية والتي ستقوده هذه المرة إلى بولندا بمناسبة اليوم العالمي الحادي والثلاثين للشباب والتي ستبدأ في السابع والعشرين من شهر تموز يوليو الجاري تحت عنوان "طوبى لِلرُّحَماء، فإِنَّهم يُرْحَمون".
قال الأب فدريكو لومباردي إن الهدف الأساسي لهذه الزيارة هو أولاً اليوم العالمي الحادي والثلاثين للشباب، أما الهدف الثاني فهو زيارة البابا فرنسيس لبولندا، هذه الزيارة هي أيضًا زيارة لكراكوفيا وبالتالي لبولندا إذ أن هناك أحداث ومناسبات لا ترتبط مباشرة باليوم العالمي للشباب وإنما ببولندا وتاريخها والأماكن التي سيزورها الأب الأقدس خارج كراكوفيا ولاسيما شستوخوفا وأوشفيتز.
أضاف مدير دار الصحافة الفاتيكانية يقول سيزور الأب الأقدس أماكن ككراكوفيا التي تشكل أساسًا لتجلّي إله الرحمة، وستكون كلمات الحبر الأعظم وخطاباته كلها باللغة الإيطاليّة ما خلا كلمته في مراسم الاستقبال التي سيلقيها باللغة الإسبانيّة. تابع الأب فديريكو لومباردي عرضه لبرنامج زيارة البابا فرنسيس إلى بولندا متوقّفًا عند العلاقة العميقة التي كانت تربط القديس يوحنا بولس الثاني بالأماكن التي سيزورها البابا فرنسيس ككاتدرائيّة كراكوفيا ومزار شستوخوفا المفعمَين بالتاريخ والمعاني المهمّة للأمّة البولنديّة كالأيقونة المعروفة للعذراء سيّدة شستوخوفا على سبيل المثال.
أما اليوم الثالث من الزيارة المصادف يوم الجمعة التاسع والعشرين من تموز يوليو الجاري، تابع مدير دار الصحافة الفاتيكانية يقول، سيزور قداسة البابا مخيمات الاعتقال النازية على الأراضي البولنديّة في أوشفيتز وبيركناو، وقال أودّ أن أذكّر أن حبرَين أعظمين سابقين قد زارا هذه المخيمات أيضًا: يوحنا بولس الثاني عام 1979 خلال زيارته الأولى إلى بولندا إذ احتفل بالقداس الإلهي بالقرب من أوشفيتز وألقى عظة للمناسبة. من ثمّ بندكتس السادس عشر الذي زار مخيّمي أوشفيتز وبيركناو في الثامن والعشرين من أيار مايو عام 2006 وألقى كلمة للمناسبة ولكن خارج أي احتفال ليتورجي. وبالتالي زيارتان بشكلين مختلفين، أما البابا فرنسيس وكما قد قال لنا سابقًا وكما شرح لنا فهو لن يلقي أي كلمة خلال زيارته هذه التي ستتم في صمت الألم والشفقة والدموع.
وقفة أخرى في هذه الزيارة ستكون زيارة البابا فرنسيس يوم السبت الثلاثين من تموز يوليو الجاري للدير الذي عاشت ودفنت فيه القديسة فوستينا كوفالكسا رسولة الرحمة الإلهيّة ومن بعدها سيتوجّه الأب الأقدس لزيارة مزار القديس يوحنا بولس الثاني حيث ستُقام أمسية صلاة مع الشباب في Campus Misericordiae. على أن يترأس البابا فرنسيس القداس الإلهي عند الساعة العاشرة من صباح يوم الأحد الحادي والثلاثين من تموز يوليو، في Campus Misericordiae احتفالا باليوم العالمي للشباب، ويلتقي من ثم المتطوعين واللجنة المنظمة لهذا اليوم العالمي والمحسنين. وعند الساعة السادسة والنصف من مساء الأحد، يغادر الأب الأقدس مطار كراكوفيا عائدًا إلى روما حيث سيصل مطار تشامبينو عند الساعة الثامنة والدقيقة الخامسة والعشرين.

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك ...- اكتب تعليقك - ...

 

 

توقيع » 1R-1026

من مواضيع 1R-1026

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [2]  
قديم 21-07-16, 04:45 PM
 
1R-1026
عضو ذهبي

  1R-1026 غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي





1R-1026 is on a distinguished road
ص رد: أخبار إذاعة الفاتيكان2016/7/21

الكاردينال توركسون في جنوب السودان يحمل رسالة من البابا
http://ar.radiovaticana.va/news/2016...%D8%A7/1245769
الكاردينال بيتر توركسون رئيس المجلس البابوي للعدالة والسلام - AP
21/07/2016 13:41:SHARE


"إن الأب الأقدس يتابع عن كثب الوضع الصعب الذي يعيشه جنوب السودان وقد بعث رسالة إلى السلطات المحليّة تحمل نداء قويًّا للسلام" هذا ما قاله الكاردينال بيتر توركسون رئيس المجلس البابوي للعدالة والسلام في مقابلة أجرتها معه إذاعة الفاتيكان بعد عودته من زيارة إلى جوبا، وقد حدثنا عن آلام السكان ولاسيما اللاجئين بالرغم من وقف إطلاق النار وعن اهتمام الأب الأقدس بحياة الجماعة المسيحيّة.
قال الكاردينال بيتر توركسون لقد زرت جوبا صباح الأحد الماضي واحتفلت بالقداس الإلهي مع الجماعة المسيحية هناك في الكاتدرائيّة وقد شكّلت الذبيحة الإلهية وقفة تعزية، إذ حملت خلالها للجميع تحيات الأب الأقدس وتضامنه معهم. بعدها قمنا بزيارة بعض الأشخاص الذين أُجبروا على ترك بيوتهم بسبب غياب الأمن ووجدوا لهم ملجأ في المدارس والكنائس. أما يوم الاثنين فقمت بزيارة رئيس الجمهورية وسلّمته رسالة من الأب الأقدس، إنها رسالة سلام يعبّر فيها الأب الأقدس عن قلقه واهتمامه ويمكنني أن أُلخّصها بهذه الكلمات: كفى الآن، ينبغي أن تتوقف جميع هذه النزاعات!
تابع رئيس المجلس البابوي للعدالة والسلام متحدثًا عن واقع الحياة الذي لمسه في جنوب السودان وقال عندما يُجبر شخص ما على ترك بيته وبدون أن يحمل معه شيئًا، فلا نجد عندها الفقر وحسب وإنما تفشّي الأمراض أيضًا: هناك حالات مالاريا وكوليرا ولذلك اتصلت بمكتبنا في روما وطلبت أن يتمّ إرسال الأدوية والتجهيزات اللازمة.
أضاف الكاردينال بيتر توركسون يقول تعيش البلاد الآن نوعًا من السلام ولكن هناك خوف على الدوام، لأنها ليست المرّة الأولى التي تحدث فيها أمور من هذا النوع، إنها المرّة الثالثة التي وبعد أن يتمّ إعلان السلام يعود القصف مجدّدًا ويُضطر الناس إلى الهرب، وهناك العديد من الأشخاص الذين تركوا البلاد.
وختم الكاردينال بيتر توركسون رئيس المجلس البابوي للعدالة والسلام متحدثًا عن اهتمام الأب الأقدس بالوضع الحالي في جنوب السودان وأكّد أن البابا لم يتوان عن توجيه رسالة تضامن ونداء سلام إزاء هذه الأوضاع التي تعيشها البلاد وأن الأب الأقدس يهتمّ دائمًا بهذه الحالات والأوضاع الصعبة.

 

 

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [3]  
قديم 21-07-16, 04:54 PM
 
1R-1026
عضو ذهبي

  1R-1026 غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي





1R-1026 is on a distinguished road
ص رد: أخبار إذاعة الفاتيكان2016/7/21

رسالة رعوية لأساقفة زامبيا مع بداية العد العكسي للانتخابات الرئاسية والتشريعية
http://ar.radiovaticana.va/news/2016...%D8%A9/1245752
21/07/2016 13:12:SHARE


مع بداية العد العكسي للانتخابات الرئاسية والتشريعية المرتقبة في زامبيا في الحادي عشر من آب أغسطس، وحيث سيُدعى الناخبون أيضًا إلى المشاركة في الاستفتاء على الدستور، وجه أساقفة البلاد الكاثوليك رسالة رعوية الأيام الماضية حثوا فيها جميع القادة السياسيين على بذل كل ما يمكن كي تتسم الانتخابات بالهدوء وأكدوا أن الديمقراطية تقتضي بالدرجة الأولى أن يمارس جميع المواطنين حقّهم في التصويت في ظل مناح يسوده السلام.
وفي إشارة إلى مناخ التوتر الذي يطبع الحملة الانتخابية، دعا مجلس أساقفة زامبيا الكاثوليك إلى إيلاء اهتمام خاص بنواح جوهرية تعتمد عليها مصداقية العملية الانتخابية، وتوجّهوا أولا إلى قوى الأمن التي من واجبها، كما قال الأساقفة، حماية حياة المواطنين وممتلكاتهم، والحفاظ على الحياد الذي يشكل أيضًا أولوية في عمل اللجنة الانتخابية. وتوقف أساقفة زامبيا في رسالتهم الرعوية عند عمل وسائل الإعلام المدعوة، كما قالوا، إلى لعب دور أساسي من أجل حسن سير العملية الانتخابية، وبالتالي، فمن واجبها تقديم معلومات صحيحة وصادقة، وضمان تمكين جميع المرشحين من إيصال صوتهم، كما وحثوا الناخبين على استخدام مسؤول لوسائل التواصل الاجتماعي. وأكد أساقفة زامبيا في رسالتهم الرعوية أنهم لا يدعمون أي مرشح أم حزب، إنما يريدون فقط تقديم توجيهات في ضوء العقيدة الاجتماعية للكنيسة، وأشاروا إلى صفات أساسية ينبغي أن يتحلى بهم المرشحون بينها الكفاءة وشجاعة قول الحقيقة والاهتمام بالعدالة الاجتماعية ورغبة العمل من أجل الخير العام، كما ذكّروا باستعمال السلطة لخدمة الفقراء وبأهمية الحوار والاستقامة الأخلاقية والشفافية.

 

 

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [4]  
قديم 21-07-16, 04:56 PM
 
1R-1026
عضو ذهبي

  1R-1026 غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي





1R-1026 is on a distinguished road
ص رد: أخبار إذاعة الفاتيكان2016/7/21

مقابلة مع نائب أمين سر المجلس البابوي قلب واحد حول زيارته أمريكا اللاتينية
http://ar.radiovaticana.va/news/2016...%D8%A9/1245750
المونسنيور سيغوندو تيخادو مونيوس
21/07/2016 13:09:SHARE


أجرت صحيفة "أوسرفاتوريه رومانو" الفاتيكانية مقابلة مع نائب أمين سر المجلس البابوي "قلب واحد" بشأن زيارته الأخيرة إلى كولومبيا والإكوادور، وموافقة مؤسسة "ترقي الشعوب" على تمويل ثمانين مشروعًا لدعم السكان الأصليين والأفرو ـ أمريكيين والمزارعين في أمريكا اللاتينية، وذلك خلال الاجتماع السنوي لمجلس إدارة هذه المؤسسة التابعة للمجلس البابوي "قلب واحد"، والذي عُقد في العاصمة الكولومبية بوغوتا في أواخر حزيران يونيو الفائت. وقال المونسنيور سيغوندو تيخادو مونيوس إن المشاريع الصغيرة التي سيتمّ تمويلها تهدف إلى تقديم مساعدة ملموسة للأشخاص المقيمين في المناطق الريفية أم في ضواحي المدن الكبرى بأمريكا اللاتينية مشيرا إلى أن من بين أعضاء مجلس إدارة مؤسسة "ترقي الشعوب" ستة أساقفة من أمريكا اللاتينية، وهو تمثيل يضمن معرفة كاملة للواقع وللحاجات المحلية.
أضاف المونسنيور سيغوندو تيخادو مونيوس يقول إن المجلس البابوي "قلب واحد" يقيّم المشاريع المقدّمة للموافقة عليها لاحقًا، وأشار إلى أن المشاريع التي ستموَّل هذا العام ستستفيد منها بشكل خاص بيرو، كولومبيا، الإكوادور وبوليفيا. كما وستكون هناك مشاريع في الأرجنتين، أوروغواي وباراغواي، وفي منطقة الكاراييب، لاسيما هاييتي. وأضاف أنه، وكما جرت العادة، سيتم تنفيذ هذه المشاريع من خلال التنسيق مع أساقفة الأبرشيات المحلية.
وتابع نائب أمين سر المجلس البابوي قلب واحد حديثه لصحيفة "أوسرفاتوريه رومانو" الفاتيكانية مشيرًا إلى أن السفير البابوي في الإكوادور، المطران جاكومو غوييدو أوتّنيلّو، قد رافقه خلال زيارته التي شملت ثلاث أبرشيات من بينها أبرشية بورتوفيخو، الأكثر تضررًا من الهزة الأرضية. وأضاف أن المجلس الحبري "قلب واحد" قرّر تخصيص المساعدات التي تم جمعها وتبلغ نحو ستمائة ألف يورو، من أجل إعادة إعمار مدرسة تديرها جمعية رهبانية. كما وأشار إلى مشروعين آخرين في أبرشيتي إسميرالداس وباباهويو، وبناء مساكن للعائلات الفقيرة. وأضاف المونسنيور تيخادو مونيوس أن الزلزال قد اجتاح مناطق بكاملها مخلفًا أضرارا جسيمة، وأشار إلى أنه لمس المحبة التي أظهرتها الكنيسة في الإكوادور من خلال تنظيم وتقديم المساعدات الأولية للسكان المنكوبين. وفي ختام حديثه، قال نائب أمين سر المجلس البابوي "قلب واحد" إنه حمل محبة البابا والكنيسة خلال لقائه الأشخاص المتضررين من الزلزال، والذين ما زالوا يتذكّرون زيارة البابا فرنسيس إلى بلادهم منذ عام، وتحديدا في تموز يوليو 2015.

 

 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة BB code متاحة قوانين المنتدى
لا تستطيع الرد على المواضيع الابتسامات متاحة
لا تستطيع إرفاق ملفات كود [IMG] متاحة
لا تستطيع تعديل مشاركاتك قوانين المنتدى
الانتقال السريع

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

الساعة الآن 05:48 AM.