اعلانات خــورنة القوش
كاردينيا للورود والهدايا اعلن هنا
شخصيات القوشية في سطور دليل المنتدى
كرم الالقوشي karam alqoshy فيسبوك
اخبار شعبنا اخبار القوش اعلن هنا


عرض خاص ... فقط بـــ 25 $ ... اعلانك على موقع خورنة القوش لمدة شهر كامل ... اعلن اليوم ليصل الى اكثر من 130.000 الف متابع
دعوة للإنضمام لأسرتنا
اسم العضو
كلمة السر تأكيد كلمة السر البريد الإلكتروني تأكيد البريد الإلكتروني
التحقق من الصورة
رجاء ادخل الستة أرقام أو الحروف الظاهرة في الصورة.


تاريخ الميلاد:    
هل انت موافق على قوانين المنتدى؟

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
الشماس سمير كاكوز اية الثالث والعشرون من اكتوبر
بقلم : الشماس سمير كاكوز
قريبا

العودة   منتديات خورنة القوش > الاقسام الرياضـــــية > منتدى مونديال كأس العالم 2014

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : [1]  
قديم 11-07-14, 09:35 PM
 
Karam Alqoshy
مدير عام

  Karam Alqoshy غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي





Karam Alqoshy is on a distinguished road
a البرازيل حائرة .. تشجع بطل المذبحة أم تشاهد تتويج غريمتها بأيدي روسيف

البرازيل حائرة .. تشجع بطل المذبحة أم تشاهد تتويج غريمتها بأيدي روسيف



اعتقد البرازيليون بأنهم أصبحوا في الحضيض عقب خسارة السيليساو المذلة أمام المانيا 1-7 الثلاثاء في قبل نهائي كأس العالم لكرة القدم 2014. لكن "الكابوس" ازداد سوءا بتأهل الغريم التقليدي الجارة الأرجنتين الى المباراة النهائية.

ولكن الأسوأ هو ما قد يحصل على الأرجح, اذا نجحت الأرجنتين ونجمها ليونيل ميسي في التفوق على ألمانيا في المباراة النهائية الاحد المقبل ورفع الكأس الغالية على ملعب ماراكانا الشهير في ريو دي جانيرو، قلعة كرة القدم البرازيلية.

لم يتوقف البرازيليون، بأعينهم التي لا تزال محمرة بسبب المجزرة الألمانية اول من أمس الثلاثاء، عن الصلاة والدعاء أمس الاربعاء كي تخرج هولندا فائزة في مباراة نصف النهائي الثانية امام الارجنتين.

ولكن أعصاب "الاخوة الاعداء" وجيران الجنوب كانت أقوى خلال حصة ركلات الجزاء الترجيحية ونجحوا في حجز بطاقتهم الى المباراة النهائية.

"مشاهدة الأرجنتين في المباراة النهائية على أرضنا يوجع قلوبنا، خصوصا بعد الهزيمة الأقسى في تاريخ المنتخب البرازيلي"، هذا ما قاله مارسيو كانيرو دا سيلفا، ساعي البريد الذي تواجد على شرفة احد المطاعم في ريو دي جانيرو وعلامات الحزن تبدو عليه.

صديقه سيزار أوجوستو (37 عاما)، اختار المنتخب الذي سيشجعه في النهائي: "الآن، أنا ألماني".

وتقاسمت وسائل الاعلام البرازيلية المشاعر ذاتها مذكرة بنبرة حاسدة ان ماراكانا سبق له ان كان مسرحا لهزيمة مؤلمة للبرازيل أمام الأوروجواي (1-2) في عام 1950.

كان "ماراكانزو" مأساة وطنية بالنسبة للبرازيل. وبعد 64 عاما، فهي لا تزال تطارد البرازيليين، على الرغم من احراز فناني السامبا لخمسة القاب بعد ذلك. وعنونت صحيفة "اوديا" الاكثر شعبية في ريو دي جانيرو مقالها ب""الكابوس مستمر!"، مضيفة أنه "بعد الالم البرازيلي، فرحة الغريم".

وتابعت: "الأرجنتين يمكن أن تتوج باللقب على ملعب ماراكانا! ففضلا عن فشلنا في إحراز اللقب السادس في التاريخ، فإن البرازيليين سيعيشون إمكانية تتويج أحد منافسيها الرئيسيين في القلعة الرئيسية لكرة القدم البرازيلية. الكابوس يتزايد".

وكتبت صحيفة "لانس" الرياضية اليومية: "نحن ألمان جميعا"، معتبرة ان مأساة "ماراكانازو" قد "تتراجع الى المستوى الثاني الاحد المقبل لان الارجنتين بلغت النهائي على الاراضي البرازيلية".

يذكر ان البرازيل والأرجنتين تتنافسان منذ عقود عدة على زعامة كرة القدم في القارة الامريكية.

- "أسوأ من الأمس" -

"ذلك يولد منافسة رياضية ضخمة. جميع الارجنتينيين يريدون خسارة البرازيل، وجميع البرازيليين يريدون خسارة الأرجنتين"، هذا ما قاله قبل أيام قليلة لوكالة فرانس برس أستاذ العلاقات الدولية راؤول برنالرميزا، عن جامعة بيونس آيرس، والذي عمل فترة طويلة في البرازيل.

الارجنتينيون كما البرازيليين يدعون بأنهم ضموا في صفوفهم "أفضل لاعب في كل العصور": بيليه للبرازيل، ومارادونا للأرجنتين، والاخيران يهاجم كل منهما الاخر منذ سنين من خلال وسائل إعلام بلديهما.

وتتباهى البرازيل بكونها المنتخب الوحيد المتوج 5 مرات بلقب كأس العالم (اعوام 1958، و1962، و1970، و1994 و2002)، في حين توجت الأرجنتين باللقب مرتين فقط (1978، و1986).

ولكن بالنسبة لعشرات الآلاف من الأرجنتينيين الذين يرافقون منتخب الالبيسيليستي بقيادة ليونيل ميسي، يرون بأن اللقب الثالث في ماراكانا يساوي جميع ألقاب كؤوس العالم.

بعيدا عن الملاعب، فإن البلدين تربط بينهما علاقات اقتصادية عميقة داخل السوق الامركية المشتركة. كما يرأس بلديهما امرأتين يساريتين هما ديلما روسيف وكريستينا كيرشنر.

لكن التنافس بين البلدين ليس في كرة القدم وله جذور تاريخية. في أوائل القرن العشرين، كانت الأرجنتين منارة وقاطرة أمريكا الجنوبية.

وفي العقود الأخيرة، تجاوزتها البرازيل، لتصبح سابع قوة اقتصادية في العالم.

وقال مشجع برازيلي من ساو باولو ماركوس ريموندي وهو يرتعش: "لا أستطيع أن أتخيل (الرئيس) ديلما (روسيف) وهي تسلم الكأس للأرجنتينيين في ملعب ماراكانا"، مضيفا "سيكون ذلك أسوأ من أمس".




ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك ...- اكتب تعليقك - ...

 

 

توقيع » Karam Alqoshy

من مواضيع Karam Alqoshy

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة BB code متاحة قوانين المنتدى
لا تستطيع الرد على المواضيع الابتسامات متاحة
لا تستطيع إرفاق ملفات كود [IMG] متاحة
لا تستطيع تعديل مشاركاتك قوانين المنتدى
الانتقال السريع

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

الساعة الآن 05:00 AM.