اعلانات خــورنة القوش
كاردينيا للورود والهدايا اعلن هنا
شخصيات القوشية في سطور دليل المنتدى
كرم الالقوشي karam alqoshy فيسبوك
اخبار شعبنا اخبار القوش اعلن هنا


عرض خاص ... فقط بـــ 25 $ ... اعلانك على موقع خورنة القوش لمدة شهر كامل ... اعلن اليوم ليصل الى اكثر من 130.000 الف متابع
دعوة للإنضمام لأسرتنا
اسم العضو
كلمة السر تأكيد كلمة السر البريد الإلكتروني تأكيد البريد الإلكتروني
التحقق من الصورة
رجاء ادخل الستة أرقام أو الحروف الظاهرة في الصورة.


تاريخ الميلاد:    
هل انت موافق على قوانين المنتدى؟

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
الشماس سمير كاكوز تامل اليوم الخامس والعشرون شهر أيار
بقلم : الشماس سمير كاكوز
قريبا

العودة   منتديات خورنة القوش > †† اقسام الديـــــــن المسيحي †† > †† منتدى مواضيع وشخصيات كتابية †† > ملتقى مواضيع دينية ولاهوتية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : [1]  
قديم 19-01-15, 10:50 PM
 
سمير كاكوز

عضو فـــعـــال


  سمير كاكوز غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي






سمير كاكوز is on a distinguished road
افتراضي بطرس في الالام المسيح / الشماس سمير كاكوز

بطرس في الالام المسيح
الشماس سمير كاكوز
المسيح له المجد ارسل بطرس و يوحنا ان يعدا عشاء الفصح او العشاء الاخير قبل ان يسلمه يهوذا الاسخريوطي لايدي اليهود قبل يوم واحد بمناسبة عيد الفطير او عيد الفصح فذهب الاثنان كما قال لهم المسيح ليعدا عشاء الفصح له وللتلاميذ كما جاء في انجيل لوقا الاصحاح 22 / 8 اما في انجيل متى و انجيل مرقس لا يذكر اسم بطرس ولا يوحنا بل يذكر تلميذين او التلاميذ اما في انجيل يوحنا الاصحاح 13 لا يذكر اي شيء من الذي اعد عشاء الفصح للمسيح وللتلاميذ في هذا الاصحاح بطرس ابى ان يغسل المسيح له قدميه في الاية التاسعة من نفس الاصحاح والسبب هو ان بطرس اعتبر عمل المسيح لغسل قدميه عمل ذل عمل احتقار وكان يفكر بمقايس البشر ونسى ان عمل المسيح هذا ليعلمهم التواضع ويعلم الجميع التواضع ايضا فقبل بطرس في الاخر ان يغسل المسيح قدميه وفي انجيل يوحنا الاصحاح 13 / 24 بطرس أوما او تكلم بصوت خافت مع يوحنا الذي كان جالسا بجانب المسيح عندما قال له المجد ان واحدا منكم سيسلمني فسال بطرس يوحنا ليسال المسيح من هو الذي يسلمك فمباشرة سال يوحنا يسوع وبدون اي رخصة او قال من فضلك سيدي وكان راس يوحنا قريب من صدر يسوع بمعنى ان يوحنا سال يسوع بصوت خافت وقال يا رب من هو الذي يسلمك اجابه فورا المسيح هو الذي اناوله اللقمة التي اغمسها فسمع بطرس وكل الحاضرين والجالسين مع يسوع في العشاء من هو الذي يسلم يسوع لايدي اليهود وفي هذه الجلسة يسوع يتنبئ من ان بطرس سوف ينكره في هذه الليلة وقبل صياح الديك وثلاثة مرات متتالية لكن كان جواب بطرس ليسوع لن انكرك ابدا حتى وان وجب ان اموت معك طبعا هذا لا يجوز من ان بطرس يموت مع المسيح والسبب هو ان المسيح جاء ليخلصنا من خطايانا ويخلص بطرس نفسه ايضا فكيف يموتا سوية وان بطرس مستعد ان يسجن مع يسوع ويتعذب معه فكل كلام بطرس لم ينفع بل عندما اسلم يسوع لايدي اليهود انكره بطرس قبل صياح الديك فيسوع وقبل ان ينكره صلى من اجل بطرس لكي يثبت اخوانك او الجماعة وان لا يفقد ايمانه وبالفعل بطرس لم يفقد ايمانه بل تقوى واصبح رئيس التلاميذ وقديسا ورسولا وكما ورد في انجيل لوقا الاصحاح 22 / 32 اذن بطرس الذي انكر يسوع ذهب معه الى بستان الزيتون مع يوحنا ابن زبدي عندما قال لهم امكثوا هنا لان نفس يسوع كانت خزينة جدا فبدا يسوع يصلي وكان بطرس ويوحنا قريبين منه ولكن كانا نائمين ولم يقدروا ان يسهروا مع يسوع فلم راهم يسوع نائمين وبخ بطرس لعدم تمكنه من السهر ساعة واحدة مع يسوع وكذلك يوحنا لان بطرس الذي قال له يسوع انت صخر وعلى هذه الصخرة ابني كنيستي كان يجب السهر مع يسوع لئلا يقع في التجارب ولكن كونه لم ياخذ بعد قوة الروح القدس فكان بعده ضعيفا وكما جاء في انجيل متى الاصحاح 26 ففي بستان الزيون لما كان يسوع يصلي ومع التلاميذ جاء الجنود مع رؤساء الكهنة والشيوخ وعامة الشعب وجنود الرومان ففي هذه اللحظة استهل بطرس سيفه فضرب احد خدم الكهنة فقطع اذنه واسمه ملخس ففي الحال وبخه يسوع وقال له ارجع سيفك الى خمده وشفى يسوع الخادم اذنه فبعد هذه الحادثة قبضوا على يسوع وتبعوه بطرس بعد ان اعتقال يسوع الى دار عظيم الكهنة وكان معه في الداخل يوحنا ابن زبدي ووقف بطرس يستدفئ امام النار وكان بجانبه الحراس ايضا يستدفئون وهنا في دار الولاية بطرس انكر يسوع لما سالت بطرس احدى الجواري التي كانت واقفة في الباب عند دخول بطرس وانت كنت مع يسوع فانكر بطرس في الحال وكانه لا يعرف سيده يسوع مع العلم ان بطرس كان مع يسوع ثلاث سنوات من بداية بشارته كان ياكل ويشرب معه بطرس انكر يسوع فصاح الديك في الحال فبكى بطرس بكاءا مرا وندم عما فعل بانكار سيده يسوع فمغزا من هذه ان بطرس اصبح رئيس التلاميذ وقديسا ومبشرا وهو الذي جلس على كرسي الكنيسة بعد يسوع بطرس الذي انكر يسوع صار اسمه مكتوب في الكتاب المقدس من خلال كتابته رسالتين بطرس الاولى والثانية بطرس سميت كثير من الكنائس باسمه وساحات وشوارع بطرس الصياد للسمك الفقير مات من اجل المسيح مصلوب معكوسا راسه الى الاسفل ورجليه الى الاعلى بطرس الذي اعترف بان يسوع هو ابن الله اصبح احد التلاميذ الرئيسين الاثنى عشر بطرس الذي اعترف من ان يسوع عنده كلام الحياة الابدية جلس على كرسي روما بطرس يسوع شفى حماته وشاهد تجلي الرب ومشى على الماء ودخل القبر اولا وراى الاكفان فقط ويسوع صاعد الى السماء العبرة لنا هي ان نؤمن بيسوع ايمانا كاملا ولا نكون غير مؤمنين والمجد لله امين
الشماس سمير كاكوز
المانيا ميونخ

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك ...- اكتب تعليقك - ...

 

 

توقيع » سمير كاكوز
فإني محصور من الاثنين: لي اشتهاء أن أنطلق وأكون مع المسيح، ذاك أفضل جدا

من مواضيع سمير كاكوز

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة BB code متاحة قوانين المنتدى
لا تستطيع الرد على المواضيع الابتسامات متاحة
لا تستطيع إرفاق ملفات كود [IMG] متاحة
لا تستطيع تعديل مشاركاتك قوانين المنتدى
الانتقال السريع

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

الساعة الآن 12:27 AM.