اعلانات خــورنة القوش
كاردينيا للورود والهدايا اعلن هنا
شخصيات القوشية في سطور دليل المنتدى
كرم الالقوشي karam alqoshy فيسبوك
اخبار شعبنا اخبار القوش اعلن هنا


عرض خاص ... فقط بـــ 25 $ ... اعلانك على موقع خورنة القوش لمدة شهر كامل ... اعلن اليوم ليصل الى اكثر من 130.000 الف متابع
دعوة للإنضمام لأسرتنا
اسم العضو
كلمة السر تأكيد كلمة السر البريد الإلكتروني تأكيد البريد الإلكتروني
التحقق من الصورة
رجاء ادخل الستة أرقام أو الحروف الظاهرة في الصورة.


تاريخ الميلاد:    
هل انت موافق على قوانين المنتدى؟

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
الشماس سمير كاكوز قراءة الحادي والعشرون من شهر سبتمبر
بقلم : الشماس سمير كاكوز
قريبا

العودة   منتديات خورنة القوش > الاقسام العــــــــــــــــــــامة > منتدى الاراء والمقالات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : [1]  
قديم 29-04-16, 01:12 PM
 
منصور سناطي
عضو جديد

  منصور سناطي غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي




منصور سناطي is on a distinguished road
افتراضي سباق محموم في فضاعة الإجرام لدى الإرهابيين ، لماذا ؟

سباق محموم في فضاعة الإجرام لدى الإرهابيين ، لماذا ؟
شاهد العالم فضاعة المنظمات الإرهابية وإجرامهم بحق الإنسان ، الذي أحبه الله فخلقه وميّزه عن بقية المخلوقات ، وكل الأديان السماوية والأرضية والقوانين الشرعية والوضعية
تحترم الإنسان كإنسان ، ولا تتدخل في معتقده وفكره وإختياره لنمط حياته ما لم تتعارض
مع التقاليد الإجتماعية ولا تتقاطع مع المعتقدات والطرق الإيمانية والفكرية ، فالإنسان له
الحرية المسؤولة الأخلاقية ، فيحترم بالفطرة معتقدات الآخرين وأفكارهم ، حتى وإن لم
يتفق معهم .
وعودة لعنوان المقال ، فإن ما شاهده العالم من مناظر مقززة وحشية يندى لها جبين
الإنسانية خجلاً ، نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر : فيديوهات قطع الرؤوس من
صحفيين اجانب ومدنيين عراقيين وعمال اقباط في ليبيا وغيرهم الكثير في مناطق لا
حصر لها ، وكذلك حرق البشر احياء كما فعلوا بالطيار الكساسبة وبعض الأكراد
البيشمه ركه الأسرى ، وإلقاء البشر من البنايات العالية ، وما فعلوا في مجزرة سبايكر
في العراق فقتلوا اكثر من سبعمائة شاب ورموهم في النهر في منظر مروّع لا تفعل
ذلك حتى الحيوانات الوحشية ، ناهيك عن عمليات الإغتصاب وسبي اليزيديات و
المسيحيات والشبكيات وبيعهم في سوق النخاسة ، وعمليات الإختطاف وطلب الفدية
ويقال ان إجرامهم وصل إلى حد شوي طفل ووضعه على طبق كبير من الرز
وارسلوه إلى ذويه .
إن التسابق والغلو في العنف والإجرام ، دفع العالم ثمناً باهضا ً من دماء وأموال
وتهديم للبنى التحتية في العراق وسوريا وليبيا واليمن ومصر وتونس والسودان ..
وتشريد الملايين من السكان وتهجيرهم داخل اوطانهم وخارجها ، وضربوا مناطق
شاسعة من العالم مثل بوكو حرام في نايجيريا ، وضربوا اوروبا كباريس وبروكسل
ولندن والسويد وروسيا وووو ولم يبقى مكاناً آمناً في العالم من شرّ هؤلاء ، فنغصّوا
حياة الناس في كل مكان ، وتطلّب وضع تدابير إحترازية في المطارات والمحلات العامة
والملاعب من شرطة وأمن وكاميرات مراقبة ، كلّف العالم المليارات ولا زالت في
تصاعد مستمر ، ولكن إلى متى يدفع العالم هذه الضريبة ، كا ن الأولى أن ترصد
هذه الأموال لرخاء الأنسان للقضاء على الفقر والمرض وبناء المدارس والملاعب
والحدائق العامة وكل ما يقدّم للإنسانية من سبل التقدم في العلوم والتكنولوجيا تخدم
وتيّسر سبل العيش الكريم لبني البشر بغض النظر عن كل إنتماء ، فكلنا أخوة في
الخلق وشركاء في الإنسانية ، فهل يعود هؤلاء إلى رشدهم اسوياء لتعيش البشرية
وتنعم بالسلام والرخاء والبناء ، كلنا أمل ورجاء .
منصور سناطي


ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك ...- اكتب تعليقك - ...

 

 

توقيع » منصور سناطي

من مواضيع منصور سناطي

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة BB code متاحة قوانين المنتدى
لا تستطيع الرد على المواضيع الابتسامات متاحة
لا تستطيع إرفاق ملفات كود [IMG] متاحة
لا تستطيع تعديل مشاركاتك قوانين المنتدى
الانتقال السريع

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

الساعة الآن 09:11 PM.