طالبة متميزة من القوش، تقطف ثمار تفوقها في اربيل

Khoranat alqosh
لقاء ومقابلة
Khoranat alqosh4 أكتوبر 20213253 مشاهدةآخر تحديث : الإثنين 4 أكتوبر 2021 - 8:47 صباحًا
طالبة متميزة من القوش، تقطف ثمار تفوقها في اربيل
تلكرام
باسل شامايا/ ان بلوغ الطالب او الطالبة لهدفهما المنشود يتطلب جهدا وسعيا ومثابرة من قبلهما طوال العام الدراسي وكذلك من قبل الاسرة بشكل عام فنجد العائلة التي احد افرادها طالبا في السادس الثانوي في حالة توتر وحرص شديدين حيث تفرض المرحلة الدراسية التي فيها ولدهم الاهتمام وتوفير الجو المناسب ليتفرغ من خلاله الطالب والطالبة الى الدراسة والتهيؤ للامتحانات النهائية التي تحقق في النتيجة النهائية احلامه وتضمن له اختيارا ملائما لنوعية الدراسة التي تناسب طموحه ورغباته وان السعادة التي تتوغل الى اعماق الذين يجتازون هذه المرحلة لا تضاهيها سعادة اخرى مهما كانت حيث يبادر افراد الاسرة بتقديم التهاني والتبريكات احدهم للاخر لحصول احدهم على النجاح المتميز فيبتهجون ويذوقون ارق معاني الفرح والسعادة .. هكذا تكون محصلة السهر والتعب ثمارا طيبة يقطفها المجتهد من جنينة التفوق وها هي الطالبة المتميزة فين فرقد الرئيس تستحق اليوم هذه الثمرة الطيبة لانها سهرت وواظبت دون ان تتقاعس فكان دأبها وتواصلها الدائم سببا في تأهيلها اليوم للحصول على مبتغاها .. الطالبة المتميزة فين فرقد الرئيس ولادة بغداد عام 2003 وهي من عائلة القوشية غادرت بغداد مع عائلتها عام 2013 الى عينكاوا بسبب الوضع الامني المتدهور في بغداد انهت دراستها الابتدائة والمتوسطة والثانوية في اربيل وقد حصلت على معدل 97% في الدراسة المتوسطة اما الدراسة الثانوية فقد حصلت على معدل 98% في ثانوية هولير النموذجية .. كانت فرصة سنحت لنا بلقائها حين تواجدها مع عائلتها في القوش واجريت معها هذا اللقاء سالتها عن المستوى التدريسي في مدرستها فقدمت الشكر والتقدير للكادر التدريسي لما قدموه خلال العام الدراسي من جهود حثيثة من اجل الطالبات خصوصا المرحلة المنتهية ..وعن دراستها على الاون لاين قالت : الدراسة على الاون لاين لم تحقق النجاح لانه من الصعب الاندماج في هذا الاسلوب من التدريس عكس الدراسة المباشرة في الحضور والاصغاء الى الاساتذة الافاضل .. وسألتها عن طموحها ان كانت تطمح الى معدل اعلى قالت : نعم كان طموحي ان يكون معدلي 100% لكن الظروف الصحية التي نمر بها والتي اثرت سلبا على الدراسة كان سببا في عدم تحقيق طموحي .. وعن الذي كان يتابعها بشكل يومي في دراستها اشادت بمواقف ابيها وامها وشقيقتها الاكبرالتي كانت تتابعها اكثر واضافت : اما ابي وامي فانهما لم يبخلا عليّ بكافة احتياجاتي ومتطلباتي اليومية .. وكانت الطالبة المتميزة فين تخصص لدراستها اليومية بين 3 – 4 ساعات في الايام الاعتيادية اما في الامتحان الوزاري فتضاعفت الساعات .. وعن مواهبها الاخرى قالت : انا امارس لعبة كرة الطائرة في اوقات فراغي وقد شاركت كمتطوعة في المنظمات الانسانية وكذلك في الكنيسة . وسألتها عما اذا كات تفضل تكملة الدراسة في الوطن ام في الخارج اذا سنحت الفرصة فاجابت : افضل تكملة دراستي في الخارج لكن رغبة عائلتي في البقاء هنا يحول دون تحقيق رغبتي .. وعن طموحها في الدراسة الجامعية قالت : منذ صغري كنت اتمنى ان اكون صيدلانية فانني ارغب في الاهتمام بالمرضى وبالادوية التي اقدمها لهم . وسألتها : بمن تقتدين في حياتك ..؟ فاجابت : انا اعتز بابي وامي كثيرا واحبهما الى درجة لا توصف لكنني اقتدي باختي العزيزة فارنا خريجة كلية العلوم لانها كانت تتابعني في كافة المراحل الدراسية ولم تبخل عليّ بملاحظاتها ونصائحها الف شكر لها على ما قدمته لي .. وفي اخر كلمة للطالبة المتفوقة فين قالت : في البدء اشكركم على حضوركم واجرائكم هذا اللقاء معي واقول لزميلاتي الطالبات : على كل طالب او طالبة ان تضع امامها هدفا وتعمل المستحيل لتحقيقه فلا يوجد شيء اسمه المستحيل مع ان الطريق صعب لا نصله بسهولة لكن الارادة والتصميم يوصلاننا لتحقيق ما نهفو اليه تمنياتي للجميع بالنجاح والتفوق .. اما كلمة بحق الهيئة التدريسية فقالت : جزيل الشكر والامتنان للهيئة التدريسية التي قدمت لنا ما كنا بحاجة اليه خلال العام الدراسي لكي نكون مؤهلين للامحانات الدراسة فكانوا على طول السنة يشجعوننا للمضي والتواصل وبدونهم لم نتمكن من الوصول الى هذا المستوى و تحقيق النجاح اما كلمة عائلة فين تجسدت في : لقد حققت فين فرحتنا بنجاحها المتميز كما حققت طموحها وبمناسبة تجشمكم عناء الطريق لاجراء هذا اللقاء نشكركم ونشكر اهتمامكم ومبادرتكم الرائعة ولقائكم بابنتنا وهذا يشكل حافزا للاجتهاد وكان مسك ختام اللقاء تهنئتي للمتفوقة فين : النجاه هو من اهم الانجازات التي يحققها الانسان في حياته ومن واجبنا ان نهتم ونثمن جهود من اهدى لمدرسته وعائلته النجاح كما علينا تشجيعه او تشجيعها من اجل استمرارهما بهذا النجاح ليحقق نجاح اكبر في السنين والمراحل الدراسية القادمة فيا فين المتميزة لا املك الا ان اقدم لك باقة من احرف الشكر والثناء على هذا الانجاز الرائع فلا ينال المجد الا الذي يواظب ويجتهد وكنت انت جديرة بما حصلت عليه الف مبروك نجاحك وتمنياتي لك بالنجاح في القادم من السنين .
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.