قداس الهي واشعال شعلة الميلاد في كنيسة مار قرداغ ببلدة القوش

Khoranat alqosh
2021-12-25T16:19:31+00:00
اخبار القوشنشاطات كنيسة القوش
Khoranat alqosh25 ديسمبر 2021508 مشاهدةآخر تحديث : السبت 25 ديسمبر 2021 - 4:19 مساءً
قداس الهي واشعال شعلة الميلاد في كنيسة مار قرداغ ببلدة القوش
تلكرام
المجد لله في الأعالي، وعلى الأرض السلام، وبالناس المسرة».” (لو 2: 14).
خاص – خورنة القوش
تصوير – ديفد شدا – قيصر الصفار
بمناسبة اعياد الميلاد المجيدة، احييت كنيسة مار قرداغ في بلدة القوش بسهل نينوى قداساً الهياً كبيراً عشية ليلة العيد الجمعة 24 كانون الاول 2021.
عند الساعة السابعة مساءً بدأت صلاة العيد الطقسية ثم القداس الالهي الكبير الذي ترأسة الاب د.سلار بوداغ خوري كنيسة القوش بمشاركة الشمامسة والشماسات وجوق الطفل يسوع وبحضور جمع غفير من المؤمنين.
القداس بدأ بزياح لوضع الطفل يسوع في مغارتة التي ولد فيها، ثم زوياح اشعال شعلة الميلاد ترافقها الصلوات الخاصة بالمناسبة، بعد قراءة الانجيل المقدس، تحدث الاب سلار في موعظته قائلاً، نجتمع اليوم لنحتفل بهذا الحدث العظيم، ونحن شهود لها، وهي ولادة الملك يسوع المسيح، اليوم نستطيع الوقوف امام المذود والمغارة للخروج من اللحظات الانسانية والدخول الى اللحظات الالهية، ونستذكر خلالها الرموز والشخصيات فنعود لزمن الله منذ البداية، الذي خلقنا على صورته ومثاله، هذه البداية التي تجدد وتعطى للبشرية، لان الخطيئة هي التي تبعدنا وتجعلنا نخسر تلك الصورة والمثال التي وهبها الله لنا في الخلقة ولانه رحيم فلا يبقينا في الخطية، لذلك فأن ولادة المسيح هي فرصة للعودة من الخطيئة وتصحيح انفسنا من خلال ادراك معنى هذه الولادة العظيمة، فاليوم نعيش في زمن تجدد الطبيعة في الخلاص، التدبير الالهي هو رسالة الله اختتمت بيسوع المسيح، ولكن الكثير منا يعيش في الزمن البشري فاقدي الامل والرجاء في زمن مشوش مملوء بالحروب والعنصرية والتحزبات دون ان نعرف ان الزمن الالهي يدخل فينا ويغيرنا وذلك من خلال سماعنا وخضوعنا لكلمة الله وفتح قلوبنا، لنبدأ من انفسنا بالاتحاد مع المسيح للوصول الى الخلاص”، بعدها استمرت مراسيم القداس الكاملة نحو ساعتين، واختتم القداس بتقديم التهاني والتبريكات للجميع.

اعياد مجيدة

وكل عام وانتم بخير

القداس الالهي الكامل

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.