مراسيم درب الصليب المقدس للجمعة السادسة والاخيرة في كنيسة مار قرداغ – القوش

Khoranat alqosh
نشاطات كنيسة القوش
Khoranat alqosh8 أبريل 2022565 مشاهدةآخر تحديث : الجمعة 8 أبريل 2022 - 6:43 مساءً
مراسيم درب الصليب المقدس للجمعة السادسة والاخيرة في كنيسة مار قرداغ – القوش
تلكرام
خاص – خورنة القوش
للجمعة السادسة على التوالي و بمناسبة زمن الصوم الكبير الذي يستمر خمسون يومًا، اقيمت في كنائس القوش مراسيم درب الصليب المقدس وذلك عصر اليوم الجمعة 8 نيسان 2022 في تمام الساعة الرابعة والنصف عصراً.

في كنيسة مار كوركيس الشمامسة والمؤمنين وبمشاركة الاب رودي الصفار وبحضور جمع من المؤمنين.

وفي كنيسة مار قرداغ اقيمت المراسيم من قبل الاب د.سلار بوداغ وبمشاركة اعضاء لقاء الشباب قدم الاب سلار خلال موعظتة حول موضوع ” كيف تنظر الكنيسة للعائلة”حيث تُعد العائلة الخلية الإجتماعية الأولى للمجتمع وأساسه كونها أول ظاهرة مُجتمعية يتعرّف عليها الإنسان، وتسمح له بالتعبير عن شخصيته من خلال كم العلاقات التي يرتبط بها والتي تُعرّفه للآخرين ليكون الإنسان ثمرة ونتيجة المحبة والرعاية التي تترك أثرها عليه على نحو واضح.
واضاف بوداغ، فالعائلة هي المربية على القيم الإنسانية والمسيحية، وإن البيئة المنزلية هي مدرسة إنسانية وحياة مسيحية لجميع أعضائها وتعود بالفائدة على الأفراد والكنيسة والمجتمع. تنشأ العائلة بمؤسسة الزواج، ومع نشأتها تُولد معها حقوق مُتبادلة بين جميع الأطراف: الزوجين والأولاد والمعارف والأصدقاء والسلطة المدنية التي وَجَبَ أن تحمي وتصون حرية وكرامة العائلة، فلا تتدخل في شؤونها ما لم يكن هناك خرقٌ خطيرٌ للحقوق المتبادلة ضمن العائلة، فتلجأ الدولة في حينها إلى إتخاذ ما يلزم من إجراءات لحماية أعضائها (كأن يكون إعتداء جسدي أو جنسي على الأطفال أو الزوجة).
وأكد بوداغ، مسؤولية الدولة تكمن في حماية وتشجيع الزواج والعائلة لما في ذلك من رفاهية للمجتمع بأسره، فالعائلة قبل الدولة، وعلى الدولة مراقبة النُظم الإقتصادية المعمول بها لضمان أجرٍ عادلٍ للعمال ليرعوا أُسرهم بكرامة، وساعات عمل مناسبة، وفرصاً لتطوير المهارات والإمكانيات.
درب الصليب، هو رتبة طقسية تقام في زمن الصوم الكبير، وفي أسبوع الآلام، في الكنيسة أو على الطرقات العامة، وتقرأ فيها نصوص صلب المسيح على أربع عشر مرحلة من العهد الجديد إلى جانب بعض المراحل المأخوذة من التقاليد المسيحية. وترفق كل مرحلة من المراحل بتلاوة صلاة الأبانا، وتأمل اجتماعي أو روحي معيّن. يقام درب الصليب في الكنيسة الكاثوليكية، وهناك ممارسات شبيهة لدى الطوائف الأخرى.
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.